صندوق الأمان
تبرعكم الكريم سيساعد الأيتام على إكمال تعليمهم وتأمين مستقبل أفضل





صندوق الامان | لمستقبل الأيتام
15253
rtl,home,page-template,page-template-full_width,page-template-full_width-php,page,page-id-15253,ajax_fade,page_not_loaded,,side_menu_slide_with_content,width_270,qode-child-theme-ver-1.0.0,qode-theme-ver-10.1.2,wpb-js-composer js-comp-ver-5.1,vc_responsive
صندوق الأمان
لمستقبل الأيتام
أُطلق صندوق الأمان لمستقبل الأيتام في عام 2003 بمبادرة من جلالة الملكة رانيا العبدالله المعظمة وتمت مأسستها عام 2006 تحت إسم جمعية صندوق الأمان لمستقبل الأيتام، وهي جمعية خيرية غير ربحية مسجلة لدى وزارة التنمية الإجتماعية وتحمل رقم وطني 2006011100019 وتهدف إلى تعليم… إقرأ المزيد
Untitled - 9
التطوير الذاتي

غالبًا ما تكون الحياة بعد الدراسة مليئة بمجموعة من التحديات خصوصًا لهذه الفئة الشابة من الأيتام، مثال على هذه التحديات: الاعتماد على الغير، وعدم وجود الاستقلالية بالإضافة الى الاستقرار المالي اذ انهم يفتقرون للحياة الأسرية التي يعتمد عليها غيرهم من الشباب بعد التخرج. لذلك فإن العثور على وظيفة يشكل ضرورةً ملحّة للأيتام لضمان كسب أرزاقهم. ولهذه الغاية، يقوم صندوق الأمان بتأهيل شبابه خلال السنوات التي تسبق التخرج لتسليحهم بالمهارات اللازمة لدخول سوق العمل والمنافسة فيه. كما يقوم بدعمهم من خلال تشجيعهم على بناء العلاقات وتطوير المعرفة الفنية واكتساب جميع المهارات الضرورية التي تمكنهم من أن يصبحوا مبدعين قادرين على حل المشكلات والتعامل مع الظروف التي تواجههم. إضافة الى ذلك، يسعى الصندوق الى تمكين الأيتام الذين يسعون لإيجاد حلول مبتكرة للتحديات التي تواجه مجتمعهم وذلك من خلال مساعدتهم على تطوير هذه الأفكار ووضع خطط لتنفيذها ومن ثم تشبيكهم مع المؤسسات التي من الممكن ان تتبنى أفكارهم لترجمتها على ارض الواقع.

Untitled - 11
تعليم جامعي وتدريب مهني

لإيماننا بأهمية التعليم وشموليته وإمكانية وصول الجميع إليه، يوفّر صندوق الأمان للأيتام للمستفيدين أسس متينة لمستقبلهم، حيث يغطي رسوم التعليم العالي كجزء من برامجه، والتي تشمل: الجامعات والكليات ومراكز التدريب المهني. كما نوفر لهم من خلال هذا البرنامج الأدوات والآليات والموارد اللازمة لتسهيل رحلة التعلم ومواكبة التطور الرقمي.

Untitled - 10
بناء القدرات

يفتقر العديد من الأيتام إلى الدعم الأساسي والتوجيه لتجاوز الصعوبات التي واجهوها. ولقد عرّضهم ذلك لقدرٍ كبيرٍ من التحديات التي لا يستطيع الشباب من خلفيات طبيعية مواجهتها. يسعى هذا البرنامج عبر مجموعة من المستشارين والمرشدين الاجتماعيين إلى تقديم الدعم والإرشاد لهؤلاء الأيتام لتحسين رفاههم العقلي والاجتماعي مما يؤدي إلى تعزيز إمكانياتهم وجعلهم ذوي تأثيرٍ إيجابيٍّ أكبر. ولن يمنحهم هذا الدعم الدافع للمضي قدمًا والتطور فحسب، بل سيساعدهم على أن يكونوا أعضاءً فاعلين ومنتجين أكثر في المجتمع.

Untitled - 12
دعم معيشتهم

غالباً ما يتمتع الأشخاص الذين يعيشون مع أسرهم بتوفّر ضروريات الحياة من مأكل وملبس ومسكن. ولضرورة تأمين تلك الاحتياجات الأساسية للأيتام الذين يفتقدون الى الأمان الأسري، يأتي برنامج دعم سبل العيش ليمنحهم هذا الأمان من خلال توفير المتطلبات الأساسية لديهم لضمان حياة صحية لهم، والتي قد تبدو أمرًا بسيطًا بالنسبة للغالبية من افراد المجتمع؛ إلا أن ذلك يعتبر من المكونات الأساسية لحياة لائقة لهؤلاء الأيتام.

مشاركة الملكة رانيا

الملكة رانيا ترافقها الأميرة ايمان بنت عبدالله تتفقد أحوال الأيتام
الملكة رانيا تترأس اجتماع مجلس امناء صندوق الامان 2016
الملكة رانيا تلتقي طلبة صندوق الأمان لمستقبل الأيتام
الملكة رانيا تترأس اجتماع مجلس امناء صندوق الامان 2014
الملكة رانيا تشارك صندوق الأمان لمستقبل الأيتام تكريم داعميه
الملكة رانيا تترأس اجتماع مجلس امناء صندوق الامان 2015

إدعم صندوق الأمان

أُطلق صندوق الأمان لمستقبل الأيتام في عام 2003 بمبادرة من جلالة الملكة رانيا العبدالله المعظمة وتمت مأسستها عام 2006 تحت إسم جمعية صندوق الأمان لمستقبل الأيتام، وهي جمعية خيرية غير ربحية مسجلة لدى وزارة التنمية الإجتماعية

الأخبار والأحداث

الداعمون والأصدقاء