صندوق الأمان
تبرعكم الكريم سيساعد الأيتام على إكمال تعليمهم وتأمين مستقبل أفضل





صندوق الامان | صندوق الأمان لمستقبل الأيتام وكارفور يختتمان حملة شهر آذار لدعم تعليم الشباب بنجاح
18308
rtl,post-template-default,single,single-post,postid-18308,single-format-gallery,ajax_fade,page_not_loaded,,side_menu_slide_with_content,width_270,qode-child-theme-ver-1.0.0,qode-theme-ver-10.1.2,wpb-js-composer js-comp-ver-5.1,vc_responsive

صندوق الأمان لمستقبل الأيتام وكارفور يختتمان حملة شهر آذار لدعم تعليم الشباب بنجاح

صندوق الأمان لمستقبل الأيتام وكارفور يختتمان حملة شهر آذار لدعم تعليم الشباب بنجاح

اختتم كل من صندوق الأمان لمستقبل الأيتام وكارفور، التي تملكها وتديرها شركة “ماجد الفطيم” في الأردن، حملتهما المشتركة المقامة خلال شهر آذار الماضي، لدعم المسيرة التعليمية لأيتام الجمعية وتأمين مستقبل أفضل لهم.

وقامت الحملة على تشجيع عملاء كارفور الأردن على إضافة مبلغ اختياري إلى فواتيرهم من قبل موظفي صناديق الدفع في كافة فروع كارفور البالغ عددها 50 في المملكة، لتسلم هذه التبرعات إلى جمعية صندوق الأمان مع انتهاء الحملة في فرع كارفور في “سيتي مول”، وتم تخصيص ريع هذه الحملة لدعم أيتام صندوق الأمان ومساعدتهم على تحقيق مستقبل أفضل، من خلال توفير فرص تعليمية قيّمة لهم، سواءً من خلال التعليم الجامعي أو التدريب المهني.

وبهذه المناسبة، قال ليث القاسم، رئيس مجلس إدارة صندوق الأمان لمستقبل الأيتام: “نحن ممتنون للشراكة التي تجمع الصندوق مع كارفور الأردن، وللدور الكبير الذي تلعبه كارفور الأردن في دعم المجتمع الأردني وتجسيد مبادئ المسؤولية الاجتماعية ونشر الوعي حول أهمية إتاحة التعليم عالي الجودة لشباب وشابات المملكة، فضلاً عن ترسيخ معاني العطاء لدى العملاء، وذلك بدعم كارفور الأردن لمختلف برامج الصندوق التي تهدف إلى الارتقاء بواقع الشباب الأيتام، والمساهمة في تحقيق مستقبل مشرق لهم من خلال التعليم والدعم المعنوي والاجتماعي”.

وقال  نجيب حداد، المدير الإقليمي لكارفور الأردن لدى “ماجد الفطيم للتجزئة”: “نحن سعداء بنجاح هذه الحملة التي تصب لصالح تعليم الشباب الأيتام في الاردن، ونتطلع إلى تنفيذ المزيد من المبادرات الهادفة التي توفر الدعم  للمجتمعات التي نخدمها وتساهم في تحقيق النمو المستدام، ونحن بدورنا في “ماجد الفطيم” نضع جميع إمكاناتنا لتحقيق الاستدامة في المجتمعات التي نعمل فيها، وشراكتنا مع صندوق الأمان تعد مساهمة قيّمة في تحقيق هذه الغاية”.

وتأتي هذه الحملة في إطار الشراكة الوطيدة التي تجمع صندوق الأمان لمستقبل الأيتام و كارفور الأردن منذ عام 2015، والتي عمل الطرفان من خلالها على العديد من الحملات الناجحة، والهادفة إلى إشراك المجتمع في توفير التعليم عالي الجودة لشباب وشابات الصندوق، وتجهيزهم بالمهارات الفردية والعملية والمهنية اللازمة لدخول سوق العمل، إلى جانب تأهيلهم ليكونوا أفراداً منتجين وقادرين على إحداث تأثير إيجابي في مجتمعاتهم.

ويهدف “صندوق الأمان لمستقبل الأيتام”، الذي تأسس عام 2003 بمبادرة من جلالة الملكة رانيا العبدالله، إلى  دعم وتمكين الشباب والشابات الأيتام في جميع أنحاء المملكة، من خلال توفير التعليم الأكاديمي والمهني، ومختلف برامج تطوير الذات، وبناء القدرات، والعمل والريادة، ودعم المعيشة، ليصبحوا أفراداً منتجين وإيجابيين، وقادرين على تحقيق  سبل العيش المستدامة.

الرجوع إلى الأخبار
Tags: